ميديا بلوس-لبنان- رأى رئيس الحكومة سعد الحريري أن بلاده تقترب من “نقطة الانهيار” بسبب ضغوط استضافة 1.5 مليون لاجئ سوري، معرباً عن خشيته من اضطرابات قد تندلع بسبب التوتر بينهم وبين المجتمعات اللبنانية.

وقال الحريري: “اليوم إذا تجولت في معظم مناطق المجتمعات المستضيفة ستجد توترا كبيرا بين اللبنانيين والسوريين…أخشى وقوع اضطرابات أهلية”.

وأضاف: “سأحاول… ضمان أن يدرك العالم أن لبنان يقترب من نقطة الانهيار”.

وقال إن بلاده كانت “محظوظة جدا بعدم تأثير هذه الأزمة على المجتمعات المستضيفة للاجئين لكننا جربنا حظنا لآخر مداه”.

لكنه أضاف أن التوتر لم يصل إلى مرحلة التصعيد العنيف.

لا تعليقات

اترك تعليق