ميديا بلوس-تونس- قال القيادي في حركة نداء تونس ان لديه ثأر وهذا السبب الرءيسي الذي جعله يعود للمشهد الاعلامي والسياسي مع حزب نداء تونس

وأضاف بسيس لدى حضوره البارحة في برنامج “كلام الناس” على قناة الحوار التونسي أنه في 2011 وجدنا أنفسنا وحيدين وأقنعونا أننا صنعنا من تونس جهنم وسمعنا أننا خنا البلاد وكان هناك من يتصل بنا 100 مرة في اليوم والان لم تعد تتصل وفهمونا أننا انتهينا

واعترف بسيس أن النظام أخطأ

وأكّد برهان بسيس انه كان أكثر اريحية في العمل الاعلامي وأنه اختار خوض المعركة ضد السياسيين الذين وصفهم بالمنافقين.

وأضاف أن أن التجمع هو من صنع النصر الانتخابي لحركة نداء تونس

وختم أن نداء تونس جاء من أجل إستمرارية التجمع الدستوري الديمقراطي

 

1 تعليقك

  1. أين كنت يوم 14 جانفي 2011؟ ألم تتوارى في جحر كالفأر المذعور؟ وكيف تنتقم من الجماهير الهادرة كالموج العاتي التي رددت بصوت مجلجل: ارحل يا جبان الشعب التونسي لا يهان؟ الجماهير التي جعلت سيدك وولي نعمتك يفر كالكلب الأجرب ولم تترك له التفكير في بعض الأكل لابنه الصغير الذي قضى الرحلة كلها يبكي من جوعه. كلنا نعرف أن النداء هو للتجمع، ولذلك لم يعمر طويلا، بل دبت في نخلته ديدان الخلافات وتشرذم وتشتت وأصبح ن الماضي. أنت أجبن من أن تخيف من جابهوا رصاص المخلوع بصدورهم العارية وأنت أحقر من تتبوأ مقعدا لقيادة تونس. ألم تعتزم اعتزال السياسة والصحافة يوم خرجت من مخبئك مرتجفا؟ أنت كذاب، وإليك ما قيل في أمثالك:إياك من كذب الكذوب وإفكه فلرُبما مزَج اليقين بشكّه ولرُبما كذب امرؤٌ بكلام وبصمته وبكائه وبضحكه إذاعرف الانسان بالكذب لم يزل لدى الناس كذاباً ولو كان صادقاً فإن قال لم تصغ له جلساؤه ولم يسمعوا منه ولو كان ناطقاً.

اترك تعليق