ميديا بلوس-تونس-كتب زياد كريشان ‘تونس بحاجة الى سياسة اقتصادية ومالية شاملة أحد اعمدتها شد أزر المؤسسة الخاصة باعتبارها الحالق الساسي للثروة ولمواطن الشغل، وهذا يفرض على أصحاب القرار السياسي والاقتصادي والمالي أن يتعاملوا معها كطرف راشد له حقوق وواجبات.

ويضيف بالقول ‘مازال أمامنا متسع من الوقت حتى تكون السياسة النقدية جزء من الحل لا جزء من المشكل، فلا شيء كان يفرض علينا انزلاقا حادا للدينار مباشرة اثر صدور بيان بعثة صندوق النقد الدولي، وهذا الانزلاق سيكلفنا حوالي نقطة نصف إضافية في نسبة مديونية الدولة وارتفاعا كذلك في خدمة الدين، ووحدها المؤسسات المصدرة قد تستفيد من مثل هذا القرار، ولكن هذا يفترض سياسة تصديرية هجومية تكون المؤسسات المصدرة راس حربتها

لا تعليقات

اترك تعليق