ميديا بلوس-تونس-هو المبروك بن منصور بن الحاج محمّد بوذينة مولود بمدنين في 16 جويلية 1929. زاول تعلّمه الزّيتونيّ بفرع الجامع الأعظم بمدنين إلى مستوى الأهليّة ثم هاجر إلى ليبيا هروبا من ملاحقة السّلطة الفرنسيّة نتيجة مشاركته في المظاهرات التي كان ينظمها طلبة الزّيتونة بمدنين والتي المستعمر يتصدّ لها بالقوّة حتّى لا تتسرّب روح المقاومة لبقيّة الأهالي.
التحق بالمهاجرين في ليبيا واتّصل بالقائد علي الزليطني الذي كان يدير شؤون المهاجرين هناك وينظّم ترحيلهم سواء لتلقّي التّدريبات العسكريّة في مصر أو التحاقهم بالجبال بعد تزويدهم بالمال والكساء والسّلاح كانت إقامته الأولى بليبيا في منطقة “قرقارش” الواقعة في الأحواز الغربيّة لمدينة طرابلس ثمّ في “جنزور” حيث كانت توجد ضيعة تؤوي المهاجرين التّونسيّين ثمّ أوفد إلى مصر عبر البحر مع مجموعة من الشّبان التّونسيّين المتطوّعين لتلقّي التّدريبات العسكريّة على أيدي ضبّاط مصريّين في إحدى ثكنات الجيش المصري بالقاهرة، وهناك تدرّب على أسلوب خرب العصابات وعلى استعمال الأسلحة الخفيفة ودامت فترة التّدريب حوالي ثلاثة أشهر عاد إثرها إلى تونس قائدا لمجموعة جهة مدنين وانضمّ للمقاومين في الجبال وشارك في عدّة معارك بجبال بني خداش وغمراسن كما التحق بالثّوّار في جبال قفصه وانضمّ لمجموعة الثّوّار الجزائريّين بقيادة الطّالب عمّار ولكنه سرعان ما انفصل عنهم لحدوث خلافات بينهم.
ألقى سلاحه إثر إعلان الاستقلال في 20 مارس 1956.
التحق بوظيف بالمكتب الجهوي للتّونسيّين بالخارج بمدنين إلى أن أدرك سنّ التّقاعد. وشّح صدره بالصنف الرّابع من وسام الاستقلال في 2 مارس 1984.

لا تعليقات

اترك تعليق